حدث خطأ في هذه الأداة

الجمعة، 11 نوفمبر، 2011

علاج جديد للعقم


كتبت / بثينة الشرنوبي
    اكتشف العلماء انزيما يعمل "كمفتاح للخصوبة" يقولون ان اكتشافهم هذا سوف يسهم في علاج العقم والاجهاض كا قد يقود أيضا الى اساليب جديدة لمنع الحمل.

جاء في الدارسة التي نشرت يوم الاحد الماضي في دورية "نيتشر" الطبية ان الباحثين في "امبيريال كوليدج لندن" اكتشفوا علاقة بين ارتفاع مستويات بروتين يدعى (اس.جي.كيه1) ونقص الخصوبة بينما يؤدي النقص في مستوياته الى جعل المرأة أكثر عرضة للاجهاض.والانزيمات هي بروتينات تعمل كمحفز وتزيد معدل التفاعلات الكيماوية.

وقال "جان بروسينز" الذي قاد الدراسة في "امبيريال" ويعمل الان في جامعة "وورويك" ان نتائج الدراسة تشير الى امكانية التوصل الى علاجات جديدة للخصوبة وسقط الحمل باستخدام البروتين (اس.جي.كيه1).

وأضاف في بيان "أتصور انه في المستقبل يمكن ان نعالج الغشاء المبطن للرحم بعقاقير تمنع بروتين اس.جي.كيه1 قبل ان تبدأ فترة التخصيب الشهرية لدى المرأة. "والاستخدام المحتمل الاخر هو زيادة مستويات البروتين اس.جي.كيه1 كوسيلة جديدة لمنع الحمل."

والعقم مشكلة عالمية ويقدر الخبراء انها تؤثر على ما بين 9 و15 في المئة من الاشخاص الذين هم في سن الانجاب. كما يوجد واحد في المئة من النساء يعانين من مشكلة الاجهاض المتكرر .


ليست هناك تعليقات: